الثلاثاء, 23 نيسان 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > المطران مار تيموثاوس متى الخوري في زيارة لأبرشية حمص وحماه
المطران مار تيموثاوس متى الخوري في زيارة لأبرشية حمص وحماه
ببركة قداسة سيدنا البطريرك المعظم موران مور إغناطيوس زكا الأول عيواص الكلي الطوبى، قام أصحاب النيافة والسيادة مار ديونيسيوس جان قواق مدير الديوان البطريركي بدمشق، ومار تيموثاوس متى الخوري السكرتير البطريركي، ومار إياونيس بولس السوقي النائب البطريركي بدمشق، بزيارة قصيرة إلى أبرشية حمص وحماه، تلبية لدعوة نيافة مطرانها الحبر الجليل مار سلوانس بطرس النعمة وسائر إكليروسها الموقر ومجالسها الملية، والذين رغبوا بالاحتفال بتكريم المطران الجديد مار تيموثاوس متى الخوري ابن هذه الأبرشية العريقة.

حيث غادر أصحاب النيافة والسيادة دار البطريركية بدمشق صباح يوم السبت 10/11/2012 يرافقهم الشماس الإكليريكي ريمون سلوم، ووصلوا إلى مقر المطرانية في بلدة فيروزة وبعد استراحة قصيرة، انطلق الموكب إلى كاتدرائية مار جرجس في قرية زيدل، حيث أعدّ هناك استقبال رسمي وشعبي لضيوف الأبرشية، وقد كان في مقدمة المستقبلين الآباء كهنة الأبرشية، ووجهاء الطائفة في حمص وحماه وأعضاء مجلس الشعب وبعض المسؤولين.

وبدعوة من نيافة المطران مار سلوانس بطرس النعمة شارك في الاستقبال أصحاب السيادة مار ثاوفيلوس جورج كساب مطران حمص وحماه والنبك للسريان الكاثوليك، والمطران لويس عواد للسريان الكاثوليك، والمطران جاورجيوس أبو زخم مطران حمص للروم الأرثوذكس، والأب أسعد نايف كاهن كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك، والقس سلام حنا راعي الطائفة الإنجيلية في حمص، يرافقهم مجموعة من الآباء كهنة الطوائف الشقيقة في حمص.

ولحظة الوصول إلى الكنيسة احتفل نيافة المطران مار تيموثاوس متى بالقداس الإلهي يعاونه الأبوان الفاضلان القس زهري خزعل والقس توما كاسوحة والقس لوقا عوض، وخدم القداس مجموعة من شمامسة الأبرشية وجوقة الكنيسة.

وخلال القداس ألقى نيافة المطران مار سلوانس كلمة رحب فيها بنيافة المطران الجديد، والسادة المطارنة كافة، وبجميع الحاضرين، وهنئ نيافته باسمه الشخصي وباسم أبناء الأبرشية نيافة المطران مار تيموثاوس متى، بالنعمة السماوية التي حلت عليه من لدن الرب الإله، وبالحظوة والثقة التي نالها من قداسة سيدنا البطريرك المعظم، معبراً عن فخره بأن يكون المطران الجديد أحد أبناء أبرشية حمص وحماه. وبعد أن أنهى نيافته كلمته اللطيفة قلد الأيقونة والصليب لنيافة المطران متى كهدية من الأبرشية إضافة إلى بدلة القداس التي ارتداها نيافته منذ بداية القداس.

ثم ارتجل نيافة المطران مار تيموثاوس متى كلمة روحية، شكر فيها الرب الإله الذي أنعم عليه واختاره ليكون أسقفاً في كنيسته المقدسة، وسمح أن يقوم بهذه الزيارة إلى مسقط رأسه وإلى الأبرشية التي منها خرج إلى كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية في معرة صيدنايا، مشيراً إلى فرح نيافة المطران مار سلوانس بطرس برؤية الغرسة الصغيرة التي غرسها في حقل الرب وأخذت تنمو حتى أصبحت شجرة باسقة، ومثمناً كل الجهود التي بذلها نيافته في سبيل انعاش الأبرشية روحياً وعمرانياً. كما شكر نيافته أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء الحاضرين جميعاً، وكذلك الآباء الكهنة لكل ما يقدمونه لأبناء المنطقة من مختلف المذاهب والأديان، خاصة في هذا الوقت العصيب الذي يمر به وطننا الغالي. وفي ختام كلمته نقل نيافة المطران متى بركة ودعاء قداسة سيدنا البطريرك المعظم إلى جميع أبناء الأبرشية وصلاته من أجل كل واحد منهم ليمنحهم الرب الصحة والأمن والسلام.

وبعد الانتهاء من طقس القداس الإلهي، انتقل الجميع إلى صالة الكنيسة حيث ألبسه نيافة المطران جورج كساب أيقونة السيدة العذراء هدية من رؤساء الطوائف المسيحية في حمص، وبعدها تقبل نيافته التهاني من جميع الحاضرين.

ومن ثمة أقيمت مائدة غداء على شرف ضيوف الأبرشية دعت إليها المجالس الملية لكنائس فيروزة وزيدل وحي الأرمن، حضرها بعض المدعوين.

الصور نقلا عن موقع محبة زيدل
http://www.mhabatzaidal.net/mhabatzaidal.net/porgraf/afra3-2012/almtran.mata2012/index.html

الخبر بالصور