الثلاثاء, 23 نيسان 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > قداسة سيّدنا البطريرك يحتفل بالقدّاس الإلهي في كنيسة أم الزنار
قداسة سيّدنا البطريرك يحتفل بالقدّاس الإلهي في كنيسة أم الزنار
صباح يوم الأحد 8/6/2014 المصادف عيد العنصرة، احتفل قداسة سيّدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني بالقدّاس الإلهي في كنيسة أمّ الزنار في حمص يعاونه صاحبا النيافة مار سلوانس بطرس النعمة، مطران حمص وحماة وتوابعهما، ومار تيموثاوس متى الخوري، السكرتير البطريركي بحضور مار يوستينوس بولس سفر، النائب البطريركي في زحلة والبقاع، ومار ديونيسيوس جان قواق، مدير الديوان البطريركي في دمشق، ومار إيوانيس بولس السوقي ، النائب البطريركي في دمشق وعدد من الرهبان والكهنة.

وغصّت الكنيسة وباحتها بالمؤمنين الذين جاءوا للمشاركة في هذه المناسبة الروحية الكبيرة ونيل بركة كنيسة أم الزنار بعدما باتوا يستطيعون أن يعودوا إليها.

تحدّث نيافة المطران مار سلوانس بطرس النعمة بتأثّر عن عودته إلى كنيسة أمّ الزنار بعد غياب سنتين. وأكّد أنّنا لم ولن نهاجر بل سنبني البيوت قبل الكنائس. وارتجل قداسته موعظة مؤثرة ابتدأها بتحية للشهداء والجيش وكلّ مَن يساهم في حفظ البلاد وقال أنّ الشهداء أحياء لأنّهم آمنوا بقضية الوطن. فالروح القدس الذي نعيّد اليوم عيد حلوله على الرسل والتلاميذ هو الروح الذي يلد الكنيسة من جديد ويجدّد فينا روح التمسك بالأرض وعزيمتنا لخدمة الجميع والصمود في وجه الظلم والعنف والدمار.

وخلال القداس، قلّد قداسته الأب القس زهري خزعل الصليب المقدّس وذلك تقديراً لخدماته المميّزة للكنيسة وخاصة دوره في المصالحة الوطنية.
وبعد القداس، كانت وليمة غداء في باحة الكنيسة لجميع الحضور، وبعدها ختم قداسة سيدنا البطريرك زيارته الرسولية إلى أبرشية حمص وحماه وتوابعهما وعاد بالسلامة إلى مقر الكرسي الرسولي بدمشق.

الخبر بالصور