الإثنين, 22 تشرين الأول 2018    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > قداسة سيدنا البطريرك يلقي كلمةً في افتتاح السينودس العام للكنيسة السويدية
قداسة سيدنا البطريرك يلقي كلمةً في افتتاح السينودس العام للكنيسة السويدية
في الثاني من تشرين الأول 2018، شارك قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني بالجلسة الافتتاحية للمجمع العام للكنيسة السويدية في كاتدرائية أوبسلا.
حضر أيضًا جلالة ملك السويد كارل السادس عشر غوستاف، وصاحبة السمو الملكي الأميرة فيكتوريا ولية العهد في السويد.
وفي الافتتاح، ألقى قداسته كلمةً تحدّث فيها عن الوجود السرياني في السويد منذ ستّينات القرن الماضي، وكيف احتضنهم الشعب السويدي والكنيسة السويدية. وأشار قداسته إلى المساهمات المهمّة التي قدّمها السريان للمجتمع في السويد إذ أظهروا أنّهم يعملون بجدٍّ وينجحون في أعمالهم وينخرطون في المجتمع بشكلٍ واسعٍ، وكذلك في الحياة السياسية والخدمات العامة.
واعتبر قداسته مشاركته في افتتاح السينودس العام للكنيسة السويدية تعبيرًا عن "فرحنا للعلاقات الأخوية والاحترام المتبادل الموجود بين كنيستينا". وشكر قداسته الكنيسة السويدية على "مساعدة شعبنا على الاستقرار هنا" بدون أيّة "محاولاتٍ لإبعاد شعبنا عن كنيستهم ولا القيام باقتناصهم". وشكر الكنيسة السويدية أيضًا على "دورها الفعال في حياة الحركة المسكونية التي تسعى إلى تحقيق الوحدة المنظورة لكنيسة المسيح هنا على الأرض، لأنّنا نعرف أنّنا سنكون واحدًا في السماء."ونودّ أيضًا أن نشكر الكنيسة السويدية على مشاركتها النشطة في جهود الإغاثة في المناطق المنكوبة والتي توجد فيها معاناة إنسانية".
وفي ختام كلمته، رفع قداسته الصلاة من أجل أن يبارك الربّ الإله السويد، والعائلة الملكية، والكنيسة السويدية والشعب السويدي بأجمعه.
حضر الافتتاح أيضًا أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء المطارنة: مار يوليوس عبد الأحد شابو، مطران السويد والدول الاسكندينافية، ومار ديوسقوروس بنيامين أطاش، النائب البطريركي في السويد، ومار فيلوكسينوس متياس نايش، النائب البطريركي في ألمانيا، ومار تيموثاوس متى الخوري، النائب البطريركي في أبرشية دمشق البطريركية، الأب الربان جوزف بالي، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام، والأب الربان أفرام لحدو، معاون مطران السويد والدول الاسكندنافية.

الخبر بالصور