الثلاثاء, 23 نيسان 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > بيان صادر عن بطريركية السريان الأرثوذكس بدمشق
بيان صادر عن بطريركية السريان الأرثوذكس بدمشق
في لقاء مع بعض وسائل الإعلام أدلى قداسة البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية بالحديث التالي:

(لا يسعنا جميعاً ونحن في هذه الظروف العصيبة التي تمرّ بها الكنيسة المجاهدة على الأرض، ويمرّ بها أبناء الكنيسة وإخوتنا المسيحيين في كل مكان من شرقنا الحبيب، ولا سيما في العراق العزيز، لا يسعنا إلا أن نعبّر عن أسفنا الشديد، لكل ما جرى في السابق، ويجري اليوم من أحداث دامية، من قبل أعداء الخير والإنسانية، دون وازعٍ من ضمير أو رادعٍ من أية قوةٍ مُحبة للسلام والبشرية.

وإذ تألمنا كثيراً لهذه الأحداث، وخاصةً الاعتداء السافر على كنيسة سيدة النجاة في حي الكرادة في بغداد، رفعنا الصلاة إلى العزّة الإلهية لتقبَل بفرحٍ وابتهاج، أرواح الشهداء النبلاء الذين ضحّوا بدمهم لأجل اسم المسيح، فحقَّ بهم قول الرسول بولس: (ما الذي يفصلنا عن محبة المسيح، أشدةٌ، أم ضيقٌ، أم جوعٌ، أم عُريٌ، أم خطرٌ، أم سيفٌ، إننا من أجلك نُماتُ كل النهار، قد حُسبنا مثل غنمٍ نُساق للذبح، لكن في هذا كله يَعظُم انتصارنا بالذي أحبنا). وهذا ما كان الرب يسوع قد أخبرنا به أنه (ليس عبدٌ أعظم من سيده، إن كانوا قد اضطهدوني فسيضطهدونكم)، وعزانا بأن حبة الحنطة التي تموت في الأرض هي وحدها التي تُخرج ثمراً كثيراً.

وبهذه المناسبة كنا قد أوعزنا أيضاً إلى إخوتنا المطارنة الأجلاء في العراق وسورية ولبنان ليقوموا بواجب العزاء لغبطة أخينا البطريرك مار إغناطيوس يوسف الثالث يونان الجزيل الاحترام، وسائر أساقفة الكنيسة السريانية الكاثوليكية الشقيقة.

ونؤكد رفضنا واستنكارنا لكل الأعمال الإرهابية الإجرامية التي تهدف إلى سفك الدماء، وطرد المسيحيين من شرقنا الحبيب وخاصة من العراق، ونرفض أي رأي، أو محرّض، أو مشجّع، يدفع أبناء الكنيسة المقدسة للهجرة من العراق إلى أي دولة أخرى، فالشرق لنا، ونحن شركاء في حضاراته العريقة منذ القِدم، وليس لأحدٍ أن يسلب منا هذا الحق المقدس.

فلنصلي جميعاً إلى الرب الإله، ليرسل روحه القدوس ليجدد وجه الأرض، ولينشر أمنه وسلامه في شرقنا الحبيب وفي سائر أرجاء المسكونة، وليكن لنا إيمان بقول الرب يسوع: ها أنا معكم كل الأيام إلى انقضاء الدهر...
وليكن اسم الرب مبارك إلى الأبد. آمين).

(انتهى الحديث)

دمشق 10/11/2010